أخبار

أمطار الخير تنهال على حجاج بيت الله الحرام بمشعر منى.. فيديو

شهد مشعر منى بمكة المكرمة بالمملكة العربية السعودية، هطول الأمطار منذ قليل، وذلك فى أول أيام التشريق “يوم القر” خلال تأدية الحجيج مناسك الحج برمى الجمرات، حيث هطلت الأمطار بشكل غزير وسط ارتفاع لدرجات الحرارة، إلا أنه هطول المطر أدى إلى انكسار درجة الحرارة والتى بلغت إلى ما يقرب من 47 درجة مأوية.

ومن جهة أخرى، دعت وزارة الصحة السعودية ضيوف الرحمن من الحجاج إلى تجنب الإجهاد الحرارى بحمل المظلة والإكثار من شرب الماء، مشيرة إلى أن تعرض الحاج المباشر لأشعة الشمس فى أوقات الذروة ولفتراتٍ طويلة، خطر على صحته؛ خاصة فى الفترة الممتدة من الساعة 11 صباحًا حتى 4 مساءً، وحثت على استخدام المظلة بشكل دائم لتجنب التعرض لأشعة الشمس.

وأضافت: “احرص على شرب المياه بكميات كافية على مدار اليوم، ولا تنتظر الشعور بالعطش، وتجنب المشى على الأسطح أو لمسها فى أوقات الذروة”.

وعلى صعيد متصل، أوضحت وزارة الحج والعمرة بالمملكة العربية السعودية، تعليمات وإرشادات على الحجاج اتباعها عند المبيت فى مشعر منى خلال أيام التشريق، للحفاظ على سلامتهم وأداء مناسك أيام التشريق بكل يسر وسهولة.

وأوضحت الوزارة أن أخذ جميع الأغراض الشخصية والالتزام بتعليمات قائد المجموعة، ضرورة لأمن وسلامة الحجيج. وشددت على ضرورة التأكد من موقع المخيم وتجنب الافتراش فى الطرقات.

وعلى صعيد متصل، يستعد الحجاج المتعجلون لأداء طواف الوداع من الحرم المكى فى ثانى أيام التشريق ـ غداً الثلاثاء ـ بعد رمى جمرة العقبة الوسطى، شريطة أن يكون الخروج من مشعر “منى” قبل غروب الشمس.

وفى هذا الصدد، دعا المتحدث الأمنى لوزارة الداخلية السعودية العقيد طلال بن عبدالمحسن بن شلهوب الحجاج المتعجلين فى المغادرة من مشعر منى خلال ثانى أيام التشريق، بعدم مغادرة مخيماتهم قبل حلول المواعيد التى يحددها القائمون على خدمتهم، منوهاً بالجهود الأمنية التى تبذلها القطاعات الأمنية لتأمين رحلة الحجاج، ودعا ضيوف الرحمن أيضاً إلى الاستمرار فى التقيد بالتعليمات التى تنظم تحركاتهم لأداء النسك خلال أيام التشريق، والتى تشمل رمى الجمرات والسعى والطواف بالبيت الحرام، من خلال الالتزام بتنظيم التفويج واتباع الاتجاهات المحددة للسير على الطرق التى تؤدى إلى منشأة الجمرات والمسجد الحرام عند الذهاب والعودة، وعدم حمل الأمتعة إلى منشأة الجمرات والمسجد الحرام، والهدوء والانتظام فى حركتهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى