أخبار

العاهل الأردني يؤكد أهمية انعقاد مؤتمر الاستجابة الطارئة في البحر الميت

أكد العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني، أهمية انعقاد مؤتمر الاستجابة الإنسانية الطارئة في غزة غدا /الثلاثاء/ في توحيد الجهود وتضافرها من أجل تنسيق إيصال المساعدات الإنسانية للقطاع وزيادتها بشكل يساهم في التخفيف من الوضع الإنساني الكارثي.

جاء ذلك خلال استقبال العاهل الأردني اليوم /الاثنين/ الرئيس المنتخب وزير الدفاع في جمهورية إندونيسيا برابوو سوبيانتو، الذي سيشارك في أعمال مؤتمر الاستجابة الإنسانية الطارئة في غزة، والذي يستضيفه الأردن.

تناول اللقاء، الذي شارك فيه الأمير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد الأردني، وفقا لبيان الديوان الملكي، تطورات المنطقة والأوضاع الخطيرة في غزة، كما تناول اللقاء العلاقات المتينة بين الأردن وإندونيسيا، إذ تم التأكيد على أهمية توسيع فرص التعاون المشترك بمختلف المجالات، حضر اللقاء نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني أيمن الصفدي، ومدير مكتب الملك جعفر حسان.

وشدد الملك عبدالله الثاني على ضرورة التوصل إلى وقف فوري ودائم لإطلاق النار في قطاع غزة، وحماية المدنيين.

وثمن العاهل الأردني جهود إندونيسيا في العمل لتحقيق السلام بالمنطقة، ودعمها لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “الأونروا”، لتمكينها من القيام بدورها الحيوي وفق تكليفها الأممي.

وجدد التأكيد على ضرورة إيجاد أفق سياسي لتحقيق السلام العادل والشامل على أساس حل الدولتين، الذي يضمن قيام الدولة الفلسطينية المستقلة على خطوط الرابع من يونيو عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى