شؤون دولية

المرشحة الرئاسية الخاسرة فى المكسيك تقدم طعونا أمام السلطات الانتخابية

أعلنت مرشحة يمين الوسط الخاسرة فى الانتخابات الرئاسية المكسيكية زوتشيتل جالفيز أنها ستقدم طعونا أمام السلطات الانتخابية للتنديد بـ”المعركة غير المتكافئة”، وذلك غداة فوز كلوديا شينباوم، مرشحة اليسار فى تلك الانتخابات.

وحققت شينباوم، البالغة من العمر 61 عاما والعمدة السابقة لمدينة مكسيكو سيتي، فوزا ساحقا بنسبة 58% إلى 60% من الأصوات، وفقا للنتائج الجزئية التي أعلنها المعهد الانتخابي الوطني للانتخابات التي أجريت من جولة واحدة.

وقالت جالفيز – في رسالة نشرتها على شبكات التواصل الاجتماعي، ونقلتها قناة (آر تي بي آف) البلجيكية، اليوم الثلاثاء، “أعلم أن النتائج فاجأتنا ولذلك يجب علينا تحليل ما حدث”.

وقد حصلت جالفيز، على 26% إلى 28% من الأصوات، واستنكرت ذلك قائلة: “كنا نعلم جميعا أننا نواجه صراعا غير متكافئ ضد جهاز الدولة بأكمله الذي حاول تفضيل مرشحته”، مضيفة: “لا يمكننا أن نتحمل السماح بإجراء انتخابات أخرى كهذه”.

وأشاد قادة العالم بانتصار أول امرأة منتخبة رئيسة في تاريخ المكسيك الممتد على مدى 200 عام، لفترة ولاية مدتها 6 سنوات حتى عام 2030.

وستتولى الرئيسة المنتخبة منصبها في الأول من أكتوبر المقبل، خلفا للرئيس المنتهية ولايته أندريس مانويل لوبيز أوبرادور، الذي أكد انسحابه من الحياة السياسية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى