شؤون دولية

ارتفاع الإيجارات يعصف بالبريطانيين..إندبندنت: يدفعون أضعاف أجورهم على الإسكان


قالت صحيفة إندبندنت البريطانية إن المستأجرين فى المملكة المتحدة ينفقون الآن ما يقرب من أربعة أضعاف دخلهم على الإسكان مثل مالكى المنازل، فيما رأت الصحيفة أنه أحدث إشارة على أزمة الإسكان المتفاقمة فى بريطانيا.


وأشارت الصحيفة إلى أن الملايين من الناس ينفقون الآن على الأقل نصف راتبهم الشهرى على الإيجار، حيث يمنح المستأجر فى المتوسط أكثر من ثلث أجره لمالك العقار. واعتبرت الصحيفة ان هذا احدث كشف حجم حالة الطوارئ المتزايدة التي تجتاح بريطانيا، فى ظل أزمة تكاليف المعيشة.


فى الشهر الماضى، وجد تحقيق مستقل أن أغلبية المجالس المحلية فشلت فى بناء منزل واحد فى السنوات الخمس الماضية على الرغم من وجود 1.2 مليون شخص على قوائم الانتظار.


ووصفت إندبندنت خطة الحكومة للمنازل بأنه صغيرة جدا ومتأخرة جدا، بعدما قال وزير الإسكان مايكل جوف أن هدف بناء 300 ألف منزل سنويا لم يكن إلزاميا أبدا.


من جانبه، قال حزب العمال إن الأرقام أظهرت أن المستأجرين تأثروا بشكل مزدوج من ارتفاع تكاليف الإيجار والتكلفة المتزايدة باستمرار لشراء منزل، مما جعل ملكية المنازل احتمال بعيدا بشكل كبير.


وكانت الحكومة البريطانية قد قالت إنها تجلب إصلاحات لنظام الإيجار وتنفق الملايين على دعم الإسكان، إلا أن المنظمات الخيرية تقول إن هناك حاجة إلى برنامج بناء منازل هائل، إلى جانب حدود على ارتفاعات الإيجارات ومزيد من الدعم لهؤلاء الأكثر تضررا.


وأظهر تحليل جديد من قبل مؤسسة ريسوليوشن المرموقة أن المستأجرين ينفقون 34% من دخولهم على تكاليف الإسكان فى 2021-2022، مقارنة بنسبة 9%  لحاملى الرهن العقارى.


وقالت كارا باسيتى، الخبيرة الاقتصادية البارزة فى ريسوليوشن، أن الإيجار الخاص ظل النوا الأكثر تكلفة من الإسكان على الرغم من الارتفاع فى التكاليف لملاك المنازل.


 


 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى