شؤون دولية

هجوم إلكترونى يتسبب فى تعطيل عدد من الخدمات الصحية فى 5 ولايات أمريكية


تعرض مقدمى الصحة فى عدد من الولايات الامريكية لهجوم إلكترونى ما تسبب فى إغلاق غرف الطوارئ فى عدة منشأت وإعادة توجيه خدمات الإسعاف، وفقا لشبكة سي بي إس.


وقع هجوم برامج الفدية فى شركة Prospect Medical Holdings في لوس أنجلوس ، والتي لديها مستشفيات وعيادات في كونيتيكت وبنسلفانيا ورود آيلاند وتكساس. وقالت الشركة في بيان يوم الجمعة إنها تحقق في كيفية حدوث الاختراق وتعمل على حل المشكلة.


وقالت الشركة في بيان: “تعرضنا لاختراق يتعلق بامن البيانات ادي لتعطيل عملياتنا وبعد اكتشاف الاختراق فصلنا انظمتنا عن الانترنت لحماية معلوماتنا وتم إطلاق تحقيق بمساعدة مختصي الأمن السيبرانى، نعطى الأولوية الآن لتلبية احتياجات مرضانا ونعمل على العودة للمسار الطبيعى فى أقرب وقت”


ووفقا للتقرير، قال مكتب التحقيقات الفيدرالي إنه بدأ تحقيقاته فى الاختراق، وقالت فى بيان “نواصل تشجيع أى شخص يعتقد أنه ضحية لهذا الحادث على إبلاغنا أو المكتب الميدانى لمكتب التحقيقات الفدرالى”.


قال المسؤولون في جمعية بنسلفانيا للممرضات والممرضات المتحالفين، إن المستشفى عادت إلى النظام الورقي لأن معظم أجهزة الكمبيوتر غير متصلة بالإنترنت وأشارت انه من غير المرجح أن تعود خدمات الإنترنت حتى الأسبوع المقبل، حسبما ذكرت شبكة سي بي إس نيوز.


كما تأثر مستشفتين في رود آيلاند حسبما قال مسؤول في إنفاذ القانون لشبكة سي بي إس نيوز.


عالميا، لا تزال صناعة الرعاية الصحية هي الهدف الأعلى للهجمات الإلكترونية في العام المنتهي في مارس ، وفقًا لتقرير IBM السنوى حول انتهاكات البيانات، حيث أبلغ القطاع للسنة الثالثة عشر على التوالى عن أعلى الاختراقات في أى مجال، بمتوسط خسائر 11 مليون دولار لكل منها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى