السعودية: السجن 5 سنوات لممارسة صحية بعد اعتدائها على 11 رضيعاً

وجهت النيابة العامة السعودية اتهامات لسيدة سعودية تعمل طبيبة صحية في جناح حضانة الأطفال حديثي الولادة بالاعتداء على (11) مولود جديد.

وبالنظر إلى كاميرات المراقبة في غرفة الحضانة تبين أن الأخيرة تمارس عملها بقوة وعنف كبيرين على جسد أحد الأطفال دون مراعاة الضوابط والمعايير الطبية المقررة تجاه الأطفال حديثي الولادة لمثل هذه الحالات ، و كما لوحظ أنها اعتدت عليه في وجهه بضربه ثلاث مرات متجاوزة بذلك حدود مسؤولياته ، والواجبات الوظيفية والصحية من خلال الجريمة المتعمدة المتمثلة في عدم رغبة الأطفال حديثي الولادة وسلبهم.

وكشفت إجراءات التحقيق أن المذكور أعلاه ارتكب بشكل متكرر مخالفات جنائية بحق (11) قاصراً ، مبررة ذلك بحجة ضغوط العمل.

تم القبض عليها واستكملت إجراءات التحقيق معها ، وعند إحالتها إلى المحكمة المختصة صدر ضدها حكم ابتدائي بإدانتها بالتهم الموجهة إليها ، والحكم عليها بالسجن مدة (5) سنوات ، وغرامة مقدارها (100.000 ريال) مائة ألف ريال سعودي.

وأشار المصدر إلى أن النيابة استأنفت الحكم وطالبت بزيادة العقوبة على المدعى عليها في ظل فظاعة جريمتها بحق الأطفال الصغار الذين فقدوا إرادتهم ، وأن ما فعلته كان قضية ائتمان عليها. وحياتهم وصحتهم بحكم واجباتها المهنية ، وتفتقر إلى الأخلاق المهنية والقيم العالية والمبادئ الإنسانية والقانونية الصحيحة في هذا الجانب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *