سياسون ألمان ووسائل إعلام يهاجمون حظرًا على وسائل الصحافة
سياسون ألمان ووسائل إعلام يهاجمون حظرًا على وسائل الصحافة

انضمت وسائل الإعلام الألمانية للقادة السياسيين في البلاد اليوم، في مهاجمة مؤتمر مزمع للفصيل الشعبوي اليميني في البرلمان الأوروبي، الذي فرض حظرًا على عدد من وسائل الإعلام في البلاد لحضور هذا الحدث.
وسيحضر الاجتماع، الذي سيعقد في مدينة كوبلنز غربي ألمانيا يوم 21 يناير الجاري، قادة حزب "البديل من أجل ألمانيا" الشعبوي اليميني، فضلا عن مارين لوبان، التي تترأس حزب الجبهة الوطنية في فرنسا.
ومن المقرر أن يتحدث في المؤتمر زعيم حزب الحرية الهولندي خيرت فيلدرز ورئيس حزب رابطة الشمال الإيطالي ماتيو سالفاني.
وانتقدت مالو دراير رئيسة حكومة ولاية راينلاند-بفالتس ورئيسة مجلس الشيوخ في البرلمان الألماني هذه الخطوة من جانب المؤتمر ووصفتها بانها غير دستورية ، مرددة بذلك مخاوف جمعية الصحفيين الألمان.

المصدر : الدستور