اغتصب ابنه وابنته القصر على مدار 5 سنوات متتالية بجدة.. والأب مدافعًا: تحرشت فقط!
اغتصب ابنه وابنته القصر على مدار 5 سنوات متتالية بجدة.. والأب مدافعًا: تحرشت فقط!

أدانت المحكمة الجزائية بجدة أب اتهم بالتحرش واغتصاب ابنه وابنته القصر، عدة مرات على مدار خمس سنوات متتالية.
وقضت المحكمة التعزيرية الأولى في المحكمة الجزائية على الأب المدان بالسجن 15 عامًا و1500 جلدة على 30 دفعة، بواقع 50 جلدة في كل مرة.
وأثبت الابن، البالغ من العمر 14 عامًا، في التحقيقات أنه تعرض للاغتصاب الجنسي من أبيه عدة مرات، وأن المرة الأولى كانت قبل 5 سنوات.
وأقرت الفتاة البالغة من العمر 13 عامًا، أن أبيها اغتصبها عدة مرات وهي نائمة، وكان أولها قبل سنتين.
وبمواجهة الأب، اعترف أمام ناظر القضية بالتحرش بهما دون اغتصابهما، وفقًا لـ “الوطن”.
واستبعدت المحكمة حد الحرابة الذي طالب بتطبيقه الادعاء العام على الأب المدان، لعدم توفر الأدلة الموجبة له خاصة وأن الفحص الطبي الذي أجري على القصر لم يتبين وجود أي آثار أو إصابة حديثة بعموم الجسد كمظهر عنف أو مقاومة.
وأثبت المصدر أن “ناظر القضية ذكر إن المدعى عليه أقر قضائيا بما اتهم به، وتمت المصادقة عليه شرعا، وذلك يؤكد تحرشه الجنسي بابنه وابنته القاصرين، لذلك أقرت المحكمة بالأغلبية الحكم عليه تعزيرا بالسجن 15 عاما، مع جلده 1500 جلدة توزع على 30 دفعة كل منها 50 جلدة، ردعا له، وزجرا لكل من حاد عن الفطرة السليمة”.

المصدر : مزمز